الأزمة الاقتصادية تعطل مشروع الطريق السيّار بجــــاية – البويـــــرة

1169

تعرف ورشات الطريق السريع لبجاية، الذي يربطها بالطريق السيار شرق غرب، الموكل للمجمع الجزائري الصيني « سابطا سي ار سي سي »، تباطؤا في وتيرة الأشغال، بسبب الأزمة الاقتصادية التي حالت دون دفع مستحقات المجمع منذ مدة.
يؤكد متتبعون للشأن المحلي بولاية بجاية، أن حلم السكان في طريق سريع يربطها بالطريق السيار شرق غرب، لا يزال يحتاج الكثير من الوقت و الجهد للتجسيد في الميدان، خاصة أمام الأزمة الاقتصادية التي أثرت سلبا على مواعيد تسليم أشطر هذا المحور الحيوي والهام، بالنسبة لاقتصاد الولاية وسكانها. فرغم تسليم الشطر الأول من المشروع الممتد من « احنيف » بالبويرة إلى غاية أقبو بولاية بجاية، على مسافة 42 كلم شهر مارس المنصرم، الذي تنفس إثره السكان الصعداء، إلا أن مواعيد تسليم شطر آخر ممتد على طول 10 كلم، من منطقة أقبو إلى غاية منطقة « تقريت » المقررة خلال هذا الشهر، من المحتمل ألا يتجسد بسبب الأزمة المالية التي دفعت مسؤولي الشركة الصينية إلى العمل بالحد الأدنى، بالنظر إلى أنها لا تزال تنتظر مستحقاتها المالية العالقة منذ بداية السنة.
ويعد الوضع أكثر تعقيدا بالنسبة للشطر الأخير الذي يصلها بميناء بجاية، كون الوتيرة متباطئة جدا بالنظر إلى الدراسات التي تتطلبها طبيعة الأرضية. وهو التأخير الذي يضاف إلى جملة التأخيرات في التسليم التي شهدتها أشطر المشروع. وجدير بالذكر أن عمال ومناولي المجمع الصيني، سبق لهم الاحتجاج بسبب تأخر دفع مستحقاتهم، من خلال التوقف عن العمل، وكذا غلق محور الورشة في وجه الوالي السابق لبجاية.